139 شاب وفتاة يشاركون في تنظيم منتدى اليونسكو

انخرط 139  شابًا وفتاة سعوديين، في العمل التطوعي الخيري للمشاركة في تنظيم منتدى اليونسكو للمنظمات غير الحكومية الذي يختتم أنشطته اليوم في الرياض، في خطوة دأبت عليها مؤسسة محمد بن سلمان بن عبدالعزيز “مسك الخيرية” فيما تنظمه من أنشطة وفعاليات، مواكبة لرؤية المملكة 2030، فيما يتصل بتطوير المجال غير الربحي وزيادة فاعليته.

وعمل الشباب والفنتيات على ترتيب مشاركة المئات من المسؤولين، والخبراء، والمختصين في مجالات التنمية، والشباب، والعمل الاجتماعي من مختلف جنسيات العالم في المنتدى الذي تنظمه مؤسسة “مسك الخيرية” بالتعاون مع منظمة “اليونسكو” في مدينة الرياض.

وغمر 47 شابًا و42 فتاة الحماس وهم يعملون بجد ومثابرة داخل أروقة منتدى اليونسكو في فندق الفورسيزون بالرياض لتسهيل مهمة المشاركين في أعماله، بالإضافة إلى 50 شابا وفتاة يؤدون أدوارهم الأخرى خارج مقر المنتدى المتمثل في مرافقة الضيوف الأجانب في زياراتهم إلى عدد من المواقع الحضارية والثقافية في الرياض

وتنوعت المؤهلات العلمية لهؤلاء الشباب ما بين البكالوريوس والماجستير التي حصلوا عليها من مختلف جامعات المملكة، ومن الولايات المتحدة الأمريكية، وبريطانيا، واليابان في تخصصات: الإعلام، والمحاماة، والعلاقات العامة، والهندسة، والصيدلة، والعلوم الطبية، والطب.

واتفق الشباب على هدف واحد وهو اكتساب الخبرة من الغير، وتنمية مهاراتهم في العمل التطوعي من خلال هذا المنتدى الذي يتّخذ من “الشباب وتأثيرهم الاجتماعي” موضوعاً رئيساً له، بمشاركة مجموعة من المنظمات غير الحكومية المرموقة، وعدد من ممثلي الشباب، والخبراء المؤثرين والشخصيات البارزة في مجال العمل الخيري والتطوعي، والمبدعين في مجال العمل الاجتماعي.

وتمكنوا من تسهيل عملية تنقل المشاركين بين قاعات منتدى اليونسكو الذين تجاوز عددهم 2100 شخص يمثلون مختلف الثقافات والجنسيات العربية والأجنبية في جو من الانسجام والتناغم التام الذي عبر عنه حماس الشباب، وقدرتهم على إتقان اللغة الإنجليزية، الأمر الذي أصبغ على المشاركين في ورش وجلسات المنتدى الأريحية التامة مما أسهم في زيادة تفاعلهم مع الحضور.